سفيان سفطة لــ«الصباح الأسبوعي»: حان الوقت لتتخذ وزارة الثقافة قرارات ثورية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Jul.
17
2019

سفيان سفطة لــ«الصباح الأسبوعي»: حان الوقت لتتخذ وزارة الثقافة قرارات ثورية

الاثنين 21 مارس 2016
نسخة للطباعة
سفيان سفطة لــ«الصباح الأسبوعي»: حان الوقت لتتخذ وزارة الثقافة قرارات ثورية

بعض الأحداث الثقافية تنخرط في السياق الإبداعي ولكنها تبقى مغمورة وقد لا يعرفها المتلقي، أسباب عديدة تكمن وراء ذلك ولكل تعلاته وتعليقاته.تتويج الفنان سفيان سفطة مؤخرا من أحد المهرجانات الدولية جعلنا نبحث في هذه الإشكالية مع هذا الفنان الشاب ،في حوار، جمع فيه شتات أفكار تنخرط في الآني وتستشرف الغد.

في الآونة الأخيرة وقع تكريمك بالمنستير، كيف تفاعلت مع هذه البادرة؟

ـ لقد قامت ولاية المنستير ببادرة تشكر عليها وتتمثل في تكريمي في لقاء جمعت فيه ثلة من الأساتذة والأصدقاء وقد كان ذلك تثمينا لمسيرتي وكذلك لحصولي على جائزة أحسن أغنية للسلام. وهي أغنية قدمتها بثلاث لغات: العربية والفرنسية والانقليزية وموضوعها التسامح وتتعرض إلى ضرورة التسامح بين الأديان وكان ذلك خلال مهرجان باستيا للموسيقى والسلام في «الكورس» بفرنسا.وهذا التكريم كان مفاجأة كبيرة بالنسبة إلي. ذلك ،أننا ألفنا أن نحتفي بالمبدع بعد وفاته ولكن هذه المرة حدنا على القاعدة.

 تعيش هذه الأيام نجاحا آخر يدعم خطواتك الفنية؟

 - أجل كلفتني وزارة الشباب والرياضة بإدارة المهرجان الوطني للمجموعات الموسيقية التونسية الذي ينتظم يومي 28 و29 افريل القادم ويحتضن المركب الشبابي والرياضي بالمنزه السادس ،فعاليات هذه التظاهرة.

 ماذا تقول عن جزئيات هذا الحدث؟

ـ صارت عملية أولى تتمثل في الكاستينغ يوم 11 مارس وهو خاص بإقليم تونس ثم 12 مارس إقليم الشمال في بنزرت ويوم 13 إلى المنستير ليكون الاختيار على طاقات إقليم الوسط وفي يوم 14 من ذات الشهر بتوزر.

 ومن سيتولى هذه الفكرة؟

ـ الدعم الكامل موكول إلى المركب الرياضي بالمنزه السادس، إذ سيتكفل بالتنظيم وكذلك بالتمويل.

 ما هي خصوصية المهرجان؟

ـ سيحتضن لأول مرة المجموعات الموسيقية التونسية التي تقدم موسيقى بديلة هذا إلى جانب تحولنا للعمل من تونس إلى المناطق الداخلية. وستكون هناك جوائز غير مادية بل عينية اي أن نهدي للمتوجين آلات موسيقية تصل قيمتها إلى عشرين ألف دينار.

 وبعد المهرجان ينفض اللقاء وتتبخر المجموعات في الفضاء؟

ـ لا بل سنقوم بالمتابعة وسنسعى إلى برمجتها في المهرجانات الصيفية.

 تعيين الفنانة سنية مبارك على رأس وزارة الثقافة ما رأيك في ذلك؟

-هي ابنة الميدان وبطبيعة الحال هي أقرب للواقع الموسيقي منه إلى بقية الميادين ولكن وزارة الثقافة ليست وزارة الموسيقى. ننتظر أن تحدث رجة في كل القطاعات، إننا في حاجة إلى قرارات هامة واعتقد انه بعد قرابة الشهرين من تسميتها حان الوقت لتأخذ إجراءات ثورية وجريئة. على غرار تدعيم المهرجانات الداخلية وجعل العمل الثقافي حدثا على امتداد السنة وليس مناسباتيا.

 ممّا يشكو القطاع الموسيقي؟

ـ من أشباه الفنانين الذين يرتادون المهرجانات الصيفية ويتعاملون معها وكأنها «كاباري» أو مطعم ،لذلك ما تقع برمجته وجب أن يكون ذا قيمة فنية لا قيمة شعبية.

 سفيان سفطة يكاد يغيب عن المشهد البصري ما مرد ذلك؟

ـ سؤال يجب أن يوجه إلى المنشطين ويمكن أن أعطيك مثالا بسيطا ، قناة الحوار التونسي وأهميتها والفترة الطويلة منذ انطلاقها لم تستضفني إلا مرة واحدة وكان الفضل في ذلك إلى مريم بالقاضي.

 حاوره : نبيل الباسطي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة