نابل: النقل العمومي... يتحدى الصعوبات - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Jul.
19
2019

نابل: النقل العمومي... يتحدى الصعوبات

الجمعة 26 فيفري 2016
نسخة للطباعة
نابل: النقل العمومي... يتحدى الصعوبات

 الشركة الجهوية للنقل لولايتي نابل وزغوان استطاعت تذليل الصعوبات المالية خاصة ولم يثنها الوضع الراهن عن تطوير أسطولها الذي أصبح يعد 276 منها 154 حافلة مخصصة لنقل التلاميذ و122 تجارية وذلك بعد أن تم في السنة الماضية اقتناء 17 حافلة عادية و4 حافلات مكيفة، وفي السنة الجارية (2016)، تم اقتناء 5 حافلات مزدوجة وانتظار 18 حافلة مستعملة منRATP في شهر أفريل القادم و4 حافلات مكيفة في إطار صفقة عامة بالإضافة إلى 28 حافلة مرسمة بميزانية سنة 2016 وهي بذلك تسعى إلى توسيع دائرة الاستغلال بتوفير 255 خطا مؤمنا من خلال فروعها 13 منها 2 بولاية زغوان وواحدة بباب عليوة تونس رغم التطور السلبي في رقم المعاملات بين 2014 و2015، والبالغ 4.67 %. وقد جاء ذلك نتيجة تراجع مداخيل التذاكر والاشتراكات المدنية ومداخيل الكراءات والنقص في مردودية أعوان الاستغلال وارتفاع عدد المنتفعين بخدمات النقل المجاني من أعوان وزارة الداخلية والمالية والدفاع والعدل والتي تقدر بحوالي 10 مليارات. وللتخفيف من وطأة العجز المالي انطلقت المؤسسة في اعتماد خطة أساسها 3 محاور رئيسية قد تساعدها على تحسين وضعيتها المالية وذلك بالضغط على المصاريف وترشيد استهلاك الطاقة وتفعيل هياكل المراقبة وربما على مشروع برنامج الهيكلة الذي لا زال رهن قرارات وزارة النقل. وبالتوازي مع هذه الإجراءات سيتم انتداب 17 سائقا وقابض ومهندس أول.

في المقابل وضمانا لاستمرار أنشطتها وتحسين خدماتها لا بد من تنمية مواردها وهذا لن يتحقق إلا بتطوير خطوطها التجارية وإبرام عقود كراءات جديدة ومراجعة عقود الكراء الجاري بها العمل وتسريع ملف الإشهار واستخلاص الديون لدى الوزارات وإحكام التصرف في الإمكانيات المتاحة واستغلال المعدات المتوفرة وتحسين مردودية إدارة الاستغلال والدائرة الفنية وبالتالي تحسين جودة الخدمات المقدمة للحريف والانخراط من جديد في نظام الجودة والمحافظة عليها طبقا للمواصفات وفي توفير علامة زمرحباس بمحطات نقل المسافرين. وإذا كان هذا اللقاء الصحفي الذي ترأسه السيد زهير ميلاد الرئيس المدير العام للمؤسسة والذي اعتز بإشعاع الشركة على الولايتين فهو المسكون بهاجس الزيارات الفجئية فجرا للفروع للاطلاع على عين المكان على حركة المسافرين، فإن النشاط الثقافي كان حاضرا حيث سبق للشركة انجاز برنامج شراكة مع مهرجان نيابوليس الدولي تمثل في عروض يومية بالحافلة نابل ذ ياسمين الحمامات وعرض فداوى على متن الحافلات المكيفة نابل ذ تونس. واختتم الرئيس المدير العام الملتقى الإعلامي بالإعلان عن برنامجتنظيم ندوة وطنية للسلامة على الطرقات وذلك خلال شهر مارس.

مستوري العيادي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد