اليوم أمام المندوبية الجهوية للتربية بسوسة..وقفة للمعلمين رفضا للاعتداءات ومطالبة بالتقاعد - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 22 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
23
2018

اليوم أمام المندوبية الجهوية للتربية بسوسة..وقفة للمعلمين رفضا للاعتداءات ومطالبة بالتقاعد

الخميس 18 فيفري 2016
نسخة للطباعة
اليوم أمام المندوبية الجهوية للتربية بسوسة..وقفة للمعلمين رفضا للاعتداءات ومطالبة بالتقاعد

دعت النّقابة الجهويّة للتعليم الأساسي المعلّمين وأساتذة المدارس الابتدائية إلى الحضور بكثافة لإنجاح الوقفة الاحتجاجية التي سيتمّ تنظيمها صبيحة اليوم الخميس الثامن عشرة من فيفري أمام مقرّ المندوبيّة الجهويّة للتربية ويأتي هذا التحرّك الاحتجاجيّ استجابة لدعوة من النقابة العامة للتعليم الأساسي خلال لقاء الجهات الذي التأم في الثاني عشرة من الشهر الجاري بمدينة الحمّامات على امتداد ثلاثة ايّام بمناسبة انعقاد الندوة القطاعية الوطنيّة بتنظيم جملة من الوقفات الاحتجاجية بجميع المندوبيات الجهويّة للتعليم وقد أوضح كاتب عام النقابة الجهويّة للتعليم الأساسي كمال زيان أنّ هذه الوقفة تأتي ردّا على استفحال ظاهرة الاعتداءات المتكرّرة على المربّين والإطار التّربويّ بعدد من المؤسّسات التّربويّة مقابل تخاذل سلطة الإشراف في اتّخاذ قرارات ردعيّة وفي الإسراع بإصدار قانون يجرّم الاعتداء على المربّي للتصدّي لغول العنف الذي بات يهدّد وسلامة المربّين وامن المؤسّسات التّربويّة التي استبيحت لكلّ من هبّ ودبّ وأضحت أسوارها مرتعا للمعتدين كما بيّن كمال زيّن أنّ هذه الوقفة الاحتجاجية تأتي في إطار التّنديد بسياسة التّسويف والمماطلة التي ما فتأت تنتهجها الحكومة فيما يخصّ ملفّ التقاعد وتراخيها في إمضاء الأمر الاستثنائي لفائدة المتقاعدين من معلّمي التّطبيق الأول فوق الرّتبة رغم إبرام اتفاقية في الخامس من ديسمبر 2015مع سلطة الإشراف وأكّد انّ رئاسة الحكومة لم تعلن بعد على قائمة المحالين على التّقاعد والبالغ عددهم 511 معلّما ومعلّمة على الصعيد الوطني وأفاد كاتب عام النقابة الجهويّة بانّه سيتمّ تمرير عريضة جماعيّة لإمضائها من قبل المعلّمين المعنيين بالتّقاعد والبالغ عددهم بولاية سوسة 69 ليقع بمقتضاها تعليق العمل بالقسم بداية من السّابع من مارس أي مباشرة بعد انتهاء فترة إجراء امتحانات الثلاثي الثاني وذلك كإجراء تصعيديّ الهدف منه الضّغط على سلطة الإشراف وحملها على تفعيل وتنفيذ مضمون الاتفاقية.

أنور قلاّلة

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد