بعد حادثة اعتداء خنزير وحشي على تلميذ: الرعب يسيطر على سكان بني خلاد - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Feb.
25
2020

بعد حادثة اعتداء خنزير وحشي على تلميذ: الرعب يسيطر على سكان بني خلاد

الثلاثاء 12 جانفي 2016
نسخة للطباعة
بعد حادثة اعتداء خنزير وحشي على تلميذ: الرعب يسيطر على سكان بني خلاد

 عاشت بني خلاد على وقع حادثة اعتداء خنزير وحشي على تلميذ بالمدرسة الإعدادية بزاوية الجديدي، حيث جدت الحادثة في وضح النهار مما خلف حالة من الخوف إلى حد الرعب في صفوف الأولياء الذين تخوّفوا على أبنائهم. وعن هذه الحادثة تعالت أصوات الأهالي الذين حملوا المسؤولية للسلط الجهوية التي تم إبلاغها منذ فترة بمخاطر الخنزير الوحشي المتكاثر ببني خلاد. وفي هذا السياق تحدث إلينا بشير عون الله رئيس الإتحاد المحلي للفلاحة والصيد البحري ببني خلاد الذي عبر عن تذمره من تجاهل المسؤولين لهذه الظاهرة رغم المراسلات التي وجهت لهم محملا المسؤولية بالدرجة الأولى إلى والي نابل الذي لم يحرك ساكنا رغم إعلامه بمخاطر الخنزير الوحشي الذي تكاثر بالمنطقة قائلا: القد نبهنا وأبلغنا والي الجهة وراسلنا الجمعيةالجهوية للصيادين بنابل للقيام بحملة مقاومة لتكاثر الخنزير الوحشي ببني خلاد، لكن لم نجد أي تجاوب وبقيت الحالة على ما هي عليه إلى أن حصل المحظور بعد أن تجوّل خنزير بإحدى المدارس وأصاب تلميذا

وأضاف رئيس المنظمة الفلاحية بالمنطقة: االمشكل ببني خلاد تواجد مساحات شاسعة من الأراضي الدولية المهملة وغير المستغلة والتي عشش بها الخنزير الوحشي وتكاثر في السنوات الأخيرة، كذلك التقصير من طرف المصالح المعنية في العناية بالأودية التي تكاثر غطاؤها النباتي مما خلق أوكارا للخنزير الوحشيب. ونشير إلى أن الخنزير الوحشي الذي اعتدى على التلميذ تم قتله على عين المكان من طرف الحرس الوطني في حين تم نقل المصاب إلى المستشفى بعد أن تلقى إصابة على مستوى الرّجل وقد غادره بعد تلقي العلاج، لكن الحادثة خلّفت القلق في صفوف أهالي بني خلاد الذين يطالبون بالتدخل العاجل لمقاومة الخنزير الوحشي لتبديد مخاوفهم وإعادة الطمأنينة إلى قلوبهم.

كمال الطرابلسي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد