شركات وشخصيات سطعت في سوق البورصة التونسية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأربعاء 3 مارس 2021

تابعونا على

Mar.
3
2021

شركات وشخصيات سطعت في سوق البورصة التونسية

الأربعاء 6 جانفي 2016
نسخة للطباعة

شهدت بورصة تونس للأوراق المالية السنة المنقضية 2015 تألق عديد الشركات ويعود هذا التألق إلى حسن تسيير مالكيها.

 

SFBT بوصبيع نجمة تتلألأ

لقد حققت الشركة التونسية لصناعة المشروبات لحمادي بوصبيع نسبة ارتفاع هامة بلغت 15 بالمائة إذ يمكن أن نطلق علىSFBT نجمة السوق المالية التي تلألأت بقوة خلال 2015 حيث استحوذت على 30 بالمائة من الحجم الجملي لمبادلات السوق إذ تصدرت الشركة في أغلب حصص المداولات قائمة الارتفاعات.

ويعزى اقبال المستثمرين على شراء وتداول أسهم الشركة التونسية لصناعة المشروبات إلى ارتفاع مبيعاتها منذ انطلاق السنة بحوالي 2 بالمائة كما تطورت استثمارات شركة صنع المشروبات بنسبة 7 بالمائة.

 

تطور أرباح ديليس القابضة

مجموعة ديليس القابضة التي تحصل مالكها حمدي المدب على لقب رجل أعمال السنة حققت بدورها تطورا من حيث الأرباح التي قدرت مع نهاية 2015 بـ30 مليون دينار حيث عرفت ارتفاعا في المداخيل نتيجة الارتفاع الملحوظ في قطاع العصائر والأجبان والمشروبات ما انعكس إيجابا على تداول أسهم المجموعة بالبورصة إذ شهد سعر السهم تطورا مضطردا منذ إدراج ديليس القابضة بالبورصة خلال أكتوبر 2014.

 

Euro-cycles الاستثناء

 المختصة في صناعة الدراجات الهوائية والمصدرة كليا كانت الاستثناء حيث حققت تطورا من حيث سعر السهم بنسبة 91 بالمائة منذ بداية السنة الفارطة ليبلغ سعر السهم 31 دينارا، ومن المنتظر أن تحقق الشركة أرباحا صافية قد تصل إلى 11 مليون دينار ما يعني أن الشركة حققت أرباحا على كل سهم ناهزت 2.04 دينار ليرتفع سعره بـ25 بالمائة مقارنة بسنة 2014، وحسب هذه المؤشرات من المنتظر أن يحقق سهم EURO-cycle ارتفاعا صاروخيا خلال السنة الجارية 2016 ليبلغ السعر المأمول حسب ما أكده الرئيس المدير العام حبيب الصياح 33.000 دينار.

 

العالمية القابضة لتوزيع السيارات المفاجأة

رغم أن إدراج مجموعة العالمية القابضة لتوزيع السيارات تمّ في النصف الثاني من السنة الفارطة 2015 إلا أنها تألقت أيما تألق ببورصة تونس للأوراق المالية فقد فاق الطلب على الاكتتاب عدد الأسهم، وهو ما جعل أسهم المجموعة تلقى إقبالا من قبل المستثمرين خلال تداولها بالبورصة، وفي هذا الصدد أكد بسام الوكيل أن أسهم مؤسسته المتكون من أربع شركات تنشط في قطاع السيارات كانت مفاجأة السوق.

كل هذا مكّن من تحقيقUADH نتيجة صافية في حدود 21 مليون دينار مع موفى 2015 لتتجاوز توقعات مخطط أعمال الشركة بـ62 بالمائة ليعبر الرئيس المدير العام للشركة بسام لوكيل عن ارتياحه للوضعية المالية للشركة التي كانت سباقة فيتحقيق النتائج المرسومة في أفق 2017 ليبلغ رقم معاملات الشركة، فى نهاية السنة الفارطة، حوالي 400 مليون دينار أي بزيادة بنسبة 16 بالمائة

 

النقل للسيارات تواصل تألقها

النقل للسيارات التي يديرها إبراهيم دباش تألقت خلال السنة المنقضية حيث ارتفع سعر السهم بـ15.20 بالمائة ليصل إلى 11.75 دينارا وكانت الشركة قد حققت قبل نهاية السنة مبيعات فاقت 300 مليون دينار إذ تطورت مبيعات السيارات مع نهاية سبتمبر 14.52 بالمائة لتدعم بذلك مكانتها في قطاع السيارات بنسبة 15.86 بالمائة من حصة السوق ما يمثل زيادة بـ36.92 بالمائة مقارنة بسنة 2014.

 

BNA يتميز

القطاع البنكي أيضا سطع نجمه خلال 2015 وذلك بفضل الأداء الجيد للبنك الوطني الفلاحي الذي شهد سهمه إقبالا هاما على التداول في السوق المالية ليشهد تطورا بـ38 بالمائة منذ بداية السنة ليصل إلى 10.5 دينار.

وقد شهد البنك تنصيب الحبيب بالحاجقويدر مديرا عاما جديدا للبنك.

 حنان قيراط

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد