جائزة «اكاديميا لحرية الإعلام» في دورتها الرابعة تبوح بأسرارها - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 18 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
19
2018

جائزة «اكاديميا لحرية الإعلام» في دورتها الرابعة تبوح بأسرارها

الأحد 20 ديسمبر 2015
نسخة للطباعة
جائزة «اكاديميا لحرية الإعلام» في دورتها الرابعة تبوح بأسرارها

احتفلت جامعة منوبة صباح امس السبت بتسليم جائزة "اكاديميا لحرية الإعلام" في دورتها الرابعة المهداة الى روح فقيد الاعلام الهاشمي الطرودي والتي تكرم بها الصحفيين الملتزمين بالدفاع عن حرية التعبير والإعلام وبجودة العمل المهني لثلة من العاملين في مجال الاعلام كانت من بينهم الزميلة آسيا العتروس.

و"اكاديميا لحرية الإعلام " جائزة احدثتها جامعة منوبة لتسندها سنويا الى من ساهم من الافراد والمؤسسات والمنظمات في الدفاع عن حرية التعبير والإعلام وعمل على النهوض بها والقصد بها حسب ما ورد في الكلمة الافتتاحية للدكتور شكري مبخوت :"ردم الهوة بين الفضاء الجامعي والإعلام والمجتمع...

وقد وجدت لجنة اسناد الجائزة هذه المرة صعوبات كبيرة لأنها وضعت لعملها شرط الالتزام بالمعايير الصحفية وأخلاقيات المهنة وحاولت ان لا تسندها لمن لا يستحقها ." خاصة وقد لاحظ القائمون على الجائزة انه يوجد من بين من اسندت لهم سابقا من تبين انه لا يلتزم بأخلاقيات المهنة وانه حاد عن مسارها..

وقد دعا المبخوت في كلمته الى الاعلاميين الى مزيد اليقظة والتمسك بأخلاقيات المهنة رغم علم الجميع بأننا في زمن يعاني فيه الاعلام فيتونس من الانتهاكات المتكررة وسد لمنافذ المعلومة وتضييق على الصحفيين.. مشهد اعلامي وصفه الدكتور شكري المبخوت بالقتامة التي تجعل الثقافة والإعلام في قلب المعركة التي تخوضها تونس اليوم. جائزة "اكاديميا لحرية الإعلام لسنة 2015 وقد نالها كل من:

الاستاذ العربي شويخة : الجائزة التكريمية لحرية الاعلام

الحبيب بوحوالة : جائزة الكاريكاتور

هيثم المكي : جائزة مقال الرأي

توفيق العياشي : جائزة مقال الرأي

سامي بنور : جائزة التحقيق الصحفي

فطين حفصية : جائزة البرامج الاخبارية

خالد كرونة : جائزة البرامج الحوارية

آسيا العتروس : جائزة الحوار الصحفي

كمال الرياحي: جائزة الاعلام الثقافي

اذاعة قفصة : جائزة الاعلام الجهوي

حسان الدريدي : جائزة الصورة الصحفية

اما جائزة المواقع الاخبارية فقد حجبت للسنة الثالثة على التوالي.

وقد عبر المتوجون عن اعتزازهم بالجائزة التي تأتي والوضع الاعلامي في تونس في أردأ حالاته حيث يعاني الاعلام العمومي من خطر العودة الى مربع الاستبداد بالرأي والإعلام الخاص من تدخلات بارونات الاعلام وأثرياء حرب ليبيا ومن ضياع اخلاقيات المهنة ومن الدخلاء ودعوا الى المزيد من التضامن من اجل انجاح مسار تونس الديمقراطي والمحافظة على حرية التعبير.

 علياء بن نحيلة

 

تتويج لـ"الصباح"

تتوجه أسرة دار الصباح الموسعة بأحر التهاني لزميلتنا آسيا العتروس بمناسبة حصولها أمس على جائزة أكاديميا للحوار الصحفيوتتمنى لها مزيدا من التألق.

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد