في انتظار القرار الترتيبي: صدور الأمر المنظم للدروس الخصوصية والدعم.. فهل تتسع المدارس لتعاطي النشاطين معا؟ - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الثلاثاء 13 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
14
2018

في انتظار القرار الترتيبي: صدور الأمر المنظم للدروس الخصوصية والدعم.. فهل تتسع المدارس لتعاطي النشاطين معا؟

الأحد 8 نوفمبر 2015
نسخة للطباعة
في انتظار القرار الترتيبي: صدور الأمر المنظم للدروس الخصوصية والدعم.. فهل تتسع المدارس لتعاطي النشاطين معا؟

 صدر مؤخرا الأمر الحكومي الضابط لشروط تنظيم الدروس الخصوصية داخل المؤسسات التربوية العمومية ومنع تنظيمها خارج هذه الفضاءات على المدرسين العاملين بالمؤسسات العمومية. وفي حال مخالفة الأمر يتعرض المخالف لعقوبات تأديبية وعند العود تسلط عقوبة العزل.

 وأتى الأمر على الضوابط المنظمة لمطالب تقديم هذه الدروس وآجال الاستجابة لها. ووجوب أن تبرمج خارج جداول أوقات التلاميذ وكذلك خارج توقيت العمل الأسبوعي للمدرسين.

 بالتوازي مع الفصول المتعلقة بالدروس الخصوصية التي تقدم بمقابل والتي ستضبط مبالغها وكيفية توزيعها وعدد أفواجها وحصصها في قرار ترتيبي مشترك بين وزيري التربية والمالية في وقت لاحق نص ذات الأمر على تنظيم دروس الدعم للتلاميذ الذين يحتاجون إلى دعم مكتسباتهم بعد ضبط قائمة للمعنيين بها من قبل مدير المؤسسة التربوية تقدمبصفة مجانية.

 وبالنظر إلى حاجة عديد التلاميذ إلى عملية الإسناد والمرافقة البيداغوجية فإنه يتوقع أن يكون الإقبال عليها معتبرا ما يستوجب توفير القاعات الكافية وإطار التدريس المتفرغ لهذه الحصص .وهو ما قد يتعذر في حال تقاطع حصص الدروس الخصوصية مع حصص الدعم أمام محدودية القاعات وضغط جداول الأوقات.

وضعية تعيشها عديد المؤسسات ومن شأنها إرباك ظروف تنظيم هذه الدروس فهل تحسبت وزارة التربية لها؟

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة