منازل مهجورة بأرياف جندوبة: أوكار لتعشيش الإرهاب.. فمتى تهدم؟ - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 18 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
19
2018

منازل مهجورة بأرياف جندوبة: أوكار لتعشيش الإرهاب.. فمتى تهدم؟

السبت 18 أفريل 2015
نسخة للطباعة

   
تنتشر بالشريط الحدودي لولاية جندوبة العشرات من المنازل التي هجرها أهلها في اتجاه المدن ولئن حملوا حاجياتهم من أغطية وأواني فان المنازل المهجورة أصبحت اليوم قنابل موقوتة تهدد أمن المواطن في القرى الريفية كما في المدن .
ولئن كانت ظاهرة النزوح من بين أهم الأسباب لانتشار ظاهرة المساكن المهجورة خاصة بالشريط الحدودي فانها اليوم تمثل خطرا حقيقيا يهدد أمن المواطن نظرا لاستغلال بعض العناصر الارهابية المتحصنة بجبال الجهة لها كملجأ ولنا في منطقة الفوازعية من معتمدية فرنانة خير دليل على ذلك ،اذ استغلت هذه العناصر بعض المساكن للاحتماء بها وحتى طلب المؤونة أحيانا .
من جهة أخرى فان سكان المناطق الريفية عبروا لنا عن مخاوفهم من انتشار المساكن المهجورة بشكل كبير وطالبوا الجهات المعنية بالاسراع لهدمها وقطع الطرق أمام العناصر الارهابية للاحتماء بها واتخاذها كبيوت لتخزين الأسلحة ومن ثمة تنفيذ عملياتهم الارهابية ،بالاضافة الى ذلك فان استيلاء هذه العناصر من حين لآخر على المواد الغذائية بالقوة من بعض العائلات الريفية خلف حيرة سكان الشريط الحدودي الذين يطالبون بتكثيف الدوريات الأمنية وتأمين الحدود خوفا من تسلل عناصر ارهابية من القطر الجزائري.
الى جانب ذلك فان هذه المنازل المهجورة يتخذها العديد من المنحرفين أماكن آمنة لمعاقرة الخمر واستهلاك المخدرات وجلب فتيات قاصرات لممارسة الجنس.

 

عمارمويهبي

إضافة تعليق جديد