بنزرت تعلن الحرب على الإدمان - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 17 جانفي 2021

تابعونا على

Jan.
18
2021

بنزرت تعلن الحرب على الإدمان

الأربعاء 8 أفريل 2015
نسخة للطباعة
بنزرت تعلن الحرب على الإدمان

 يبدو أن استفحال ظاهرة الإدمان بصفة عامة وعلى استهلاك المخدرات بصفة خاصة وتأثيراتها السلبية على صحة الشباب والكهول في جهة بنزرت قد دفعت عددا من جمعيات المجتمع المدني في الجهة للقيام بأنشطة متنوعة تهدف إلى التوعية بخطورة هذه الآفة التي فتكت منذ فترة بثلاثة شبان فيما رمت بعدد آخر منهم في السجون بعد أن اقترفوا جرائم خطيرة كالسرقة والسلب والاعتداء بالعنف عند غيابهم عن الوعي بعد الاستهلاك أو عند افتقادهم الأموال للحصول على المادة السامة.

 ففي نهاية الأسبوع الماضي انطلقت في الجهة تظاهرة الخيمة التحسيسية التي تنظمها خلية الإنصات والمساعدة على الوقاية من الإدمان ببنزرت في الحديقة العمومية شتوتغارت وسط مدينة منزل بورقيبة تحت شعار اليوم الأول التحسيسي للوقاية من الإدمان وقد لقيت المبادرة استحسان الحاضرين بعد أن شجعت عددا كبيرا من الشبان على الحديث عن تجربتهم والتساؤل عن طرق المعالجة وكيفية الإقلاع عن إدمان المخدرات وغيرها من السموم عند استقبالهم من طرف أخصائية نفسية و منتسبي معهد تمريض متطوعين بالخلية.

بعد هذه التظاهرة تسعى الخلية -التي أنصت أعضاؤها لأكثر من 180 شابا- الى مواصلة نجاحاتها في دفع الفئة المستهدفة للإقلاع عن الإدمان خاصة أنها توفقت في إنقاذ عدد محترم من المراهقين والكهول من براثن الإدمان في مدة زمنية قصيرة.

نفس الهدف ولكن بأسلوب مغاير تسعى إليه أيضا جمعية «تلامذتنا التي سلطت عليها الصباح الضوء منذ فترة قصيرة... إذ أن تلامذتنا وبالاشتراك مع قسم النهوض الاجتماعي ببنزرت تنظم منذ فترة حملة تحسيسية مطوّلة في مدارس ومعاهد مختلفة في ولاية بنزرت حول مضار الإدمان بأنواعه المتعددة ...وقد سعت الجمعية لدفع تلاميذ الإعدادي والثانوي بالجهة للمساهمة في الحملة ومتابعتها وتأثيثها بمشاركات فنية سواء كانت رسوما أو قطع موسيقية أو عروض مسرحية فردية أو جماعية على أن يتحصل المتميزون على جوائز قيمة في الحفل الختامي للحملة الذي سيشهده احد الفضاءات بمدينة بنزرت يوم 25 افريل الجاري.

وقد كان من المنتظر أن تشهد ولاية بنزرت تظاهرة تحسيسية أخرى في نفس الإطار أيام 7 و8 و10 من افريل تحت شعار يد واحدة ضد الإدمان بسعي من جمعية منتدى الحوار والفكر الحر يحتضنها المعهد الثانوي بمنزل بورقيبة لكن هذه الفعالية تأجلت إلى موعد لاحق في آخر لحظة لأسباب ظاهرها مادي ويتعلق بعدم صرف الجماعة المحلية بالمدينة لقسط ثان من المصاريف المتعلقة بالتظاهرة في الآجال المتفق عليها حسب البلاغ الصادر من الجمعية يوم الاثنين 6 افريل 2015.

ساسي الطرابلسي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد