قابس: 40 يوما من "الجوع" ....أنيس يصارع الموت ...ألا يكفي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 22 جانفي 2021

تابعونا على

Jan.
22
2021

قابس: 40 يوما من "الجوع" ....أنيس يصارع الموت ...ألا يكفي

الثلاثاء 7 أفريل 2015
نسخة للطباعة
قابس: 40 يوما من "الجوع" ....أنيس يصارع الموت ...ألا يكفي

 أربعون يوما منذ انطلاق إضراب الجوع الذي تنفذه مجموعة من سبعة معطلين عن العمل من أصحاب الشهائد العليا داخل مقر فرع قابس للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان ، كل المحاولات التي بذلتها لجنة المساندة وبعض مكونات المجتمع المدني وحتى السياسيين من أعضاء الجهة في مجلس نواب الشعب لم تنجح في إيجاد حل لمعضلة المضربين وتحقيق مطلبهم الوحيد وهو الحصول على شغل.

لجنة المساندة عقدت أول أمس ندوة صحفية وضحت من خلالها مسار ما جد من تحركات ومن تواصل مع السلط المحلية والجهوية والمركزية منذ بداية الحراك وما تم تسجيله من وعود ومقترحات ، اللجنة أكدت أن والي قابس يتحمل كامل المسؤولية بما أنه فشل في إيجاد الحلول الممكنة وهي كثيرة وباستطاعته تحقيقها أو الالتزام بذلك ومنها بالخصوص الالتزام بتنفيل المجموعة عند إجراء انتداب إطارات شركة البيئة . اللجنة أكدت أيضا أن النضال سيتواصل ومن بين الخطوات القادمة تنفيذ اعتصامات للمعطلين داخل مقرات المعتمديات.

اأنيس قناويب أحد أفراد المجموعة هو صاحب شهادة علياومعطل عن العمل منذ 18 سنة. يصارع الموت في قسم العناية المركزة بالمستشفى الجهوي بقابس بعد أن تدهورت صحته وبلغت درجة تنذر بالخطر ،أنيس ورفاقه الستة رفضوا إيقاف إضرابهم ما لم تستجيب السلطة لمطلبهم الوحيد والأساسي ألا وهو حق الشغل الذي يضمن كرامتهم .الوعود الجوفاء التي صدرت عن السلط لم ترض المضربين ولم تقنعهم بفك الإضراب رغم أن حياتهم أصبحت في الميزان أنيس قالب إن العلم التونسي سيكون كفنا يرافقني في الرحلة الأخيرة للقبر في حالة عدم الاستجابة لمطلبي»، لكن لا يجب أن يحدث هذا فحقيقة الوضع أصبح خطيرا فعلا ويجب فعل أي شيء لإنقاذ حياة أنيس ورفاقه، لابد من تحرك عاجل ينهي هذه المأساة.

الحبيب الحفيان

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة