المنستير: القطاع السياحي في حالة حرجة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 23 جانفي 2021

تابعونا على

Jan.
24
2021

المنستير: القطاع السياحي في حالة حرجة

الثلاثاء 7 أفريل 2015
نسخة للطباعة
المنستير: القطاع السياحي في حالة حرجة

مشاغل اصحاب المؤسسات السياحية ووكالات الاسفار والوضعية المزرية التي اصبحت عليها المنطقة السياحية الى جانب الانعكاسات السلبية المتأتية من المصب العشوائي لتجميع الفضلات الواقع خلف مطار الحبيب بورقيبة الدولي بالمنستير واقتراحات من اجل انقاذه من التراجع المذهل الذي تشهده حركة الطيران فيه مع العمل على ادراجه في تجربة السماء المفتوحة ...شكلت المحاور الاساسية التي تم التطرق اليها في الجلسة التي عقدت مع وزيرة السياحة والصناعات التقليدية سلوى اللومي الرقيق على هامش زياراتها الميدانية التي ادتها الى عدد من المنشئات السياحية بولاية المنستير.

ولئن اعتبر البعض من المهنيين بان القطاع السياحي في الجهة دخل في مرحلة مخيفة تولدت عنها بالخصوص ارتفاع حجم المديونية على مختلف الواجهات وبلغت درجة الاستعصاء على تسويتها سواء على المدى المتوسط او البعيد مع التاكيد على ضرورة اتخاذ القرار المناسب ودون تاخير من قبل الدولة للمساعدة على الخروج من هذه الوضعية فان المسؤول الاول عن احدى وكالات الاسفار المختصة في التعامل مع الوجهة الروسية قد اشار الى ان الوصول الى رقم محدد بــ80 الف سائح من روسيا في الموسم الحالي سيكون بمثابة الانجاز الكبير مؤكدا على ضرورة التسريع في ادخال البرنامج الترويجي في البلدان الاوروبية حيز التنفيذ في اقرب وقت واثار عدد اخر من المهنيين موضوع النقائص التي يشكو منها القطاع على مستوى الاستقبال وبصفة خاصة في المطارات مع التفكير في استنباط افكار جديدة انطلاقا من تركيز خلايا استقبال وتخصيص شبابيك خاصة بالعائلات بحكم الابعاد الايجابية التي يحملها منتوج الاستقبال وتم التذكير بان هناك العديد من السواح تذمروا من الصعوبات التي تعترضهم من عدد من اصحاب التاكسيات في المطارات وبرز بالتوازي مع ذلك مقترح تشريك نجوم الرياضة في الحملات الترويجية من خلال الاعتماد على محترفينا في بلدان اقامتهم وايضا التسريع بدارسة وحسم الامور في ملفات بعض المؤسسات السياحية واذا كان والي الجهة الطيب النفزي قد اشار الى ان المصب الواقع خلف المطار يكتسي صبغة وقتية وانه سيتم ايجاد الحل الملائم له في المدة القادمة فان الوزيرة اعلنت بالمناسبة انه قدوقع ادراج مطاري المنستير والنفيضة على مستوى ادخالهما في تجربة السماء المفتوحة ضمن النقاط الخمس التي سيتم التركيز عليها بالنسبة للــ100 يوم في برنامج عمل الوزارة وذكرت بان التجربة لم تكن ناجحة في مطاري طبرقة وتوزر مضيفة بان القطاع السياحي يواجه عدة صعوبات ومن الضروري التعاون على حلها مع المرور في تفعيل القرارات وافادت من جانب اخر بانه قد تم تخصيص اعتمادات مالية محددة بــ600 الف دينار للسنة الحالية سيتم صرفها على اقساط من اجل صيانة وتعهد وتجميل المنطقة السياحية بالمنستير صقانس.

المنصف جقيريم

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد